امتداد: لن نشارك بالتصويت على رئيس الجمهورية ما لم يكن مرشحنا موجوداً

امتداد: لن نشارك بالتصويت على رئيس الجمهورية ما لم يكن مرشحنا موجوداً
أكدت حركة امتداد، أنها ستقوم بالتصويت على مرشحها لرئاسة الجمهورية، في الجلسة المخصصة لذلك في مجلس النواب العراقي، وبحال عدم وجود مرشحها في الجلسة الثانية لن تشارك بالتصويت.
 
مجلس النواب العراقي، أعلن يوم الثلاثاء (15 آذار 2022) أسماء المرشحين لرئاسة الجمهورية العراقية، وبلغ عددهم 45 مرشحاً، وجرى استبعاد (5) منهم لأسباب تتعلق بشمول بعضهم بإجراءات المساءلة والعدالة، واستبعاد آخرين لأسباب تتعلق بشهاداتهم الجامعية، مشيراً إلى استيفاء (40) مرشحاً شروط الترشح لمنصب رئاسة الجمهورية العراقية المنصوص عليها بموجب القانون.
 
وقال المتحدث باسم حركة امتداد منار العبيدي : "لدينا مرشحنا لرئاسة الجمهورية، وهو أحد نواب حركة الجيل الجديد وبناء على التحالف بيننا وبينهم".
 
يشار الى ان حركة امتداد والجيل الجديد أعلنا عن تشكيلهما "تحالف من اجل الشعب" وأعلنا في شهر شباط الماضي مرشحهما لرئاسة الجمهورية، وهو ريبوار عبد الرحمن.
 
وأضاف العبيدي: "سنقوم بالتصويت على مرشحنا في الجلسة الأولى، لكننا لن نشارك بالترشيح في الجلسة الثانية ما لم يكن مرشحنا من بين المرشحين لمنصب رئيس الجمهورية".
 
يشار الى ان نواب الاطار التنسيقي وحلفاءهم لم يحضروا أكثر من مرة جلسة البرلمان للتصويت على مرشحي رئيس الجمهورية.
 
يذكر ان الحزب الديمقراطي الكوردستاني يؤكد تمسكه بمرشحه لرئاسة الجمهورية ريبر أحمد، فيما يصر الاتحاد الوطني الكوردستاني على مرشحه برهم صالح.
 
يشار إلى أن الوفد التفاوضي للحزب الديمقراطي الكوردستاني الذي يتألف من فؤاد حسين وبنكين ريكاني وشاخوان عبدالله، كان قد اجتمع مؤخراً في بغداد، مع وفد الإطار التنسيقي وتحالف السيادة.
 
وجرت في العراق انتخابات نيابية مبكرة في (10 تشرين الأول 2021)، لكن رغم مرور أكثر من ثمانية أشهر على ذلك، لم تتفق الأطراف السياسية العراقية على تشكيل الحكومة، وأدت الخلافات بين الإطار التنسيقي والتيار الصدري بشأن الكتلة النيابية الأكبر والمرشح لرئاسة الوزراء وشكل الحكومة الجديدة إلى انسحاب الكتلة الصدرية من البرلمان.
 
وكان 64 نائباً من بدلاء النواب الصدريين المستقيلين، قد أدوا اليمين الدستورية في الجلسة التي عقدها مجلس النواب بتاريخ (23 حزيران 2022)، فيما لم يحضر 9 منهم.
 
ويتطلب انتخاب رئيس الجمهورية تصويت ثلثي أعضاء البرلمان، أي 219 نائباً من أصل 329 نائباً.
 
وتنص المادة (70) من الدستور العراقي على ما يلي:
 
أولا: ينتخب مجلس النواب من بين المرشحين رئيساً للجمهورية بأغلبية ثلثي عدد أعضائه.
 
ثانياً: إذا لم يحصل أي من المرشحين على الأغلبية المطلوبة يتم التنافس بين المرشحين الحاصلين على اكبر عدد من الأصوات ويعلن رئيساً من يحصل على أكثرية الأصوات في الاقتراع الثاني.