منع إدخال القردة الى محافظة عراقية

منع إدخال القردة الى محافظة عراقية
 
أعلن مدير المستشفى البيطري في محافظة نينوى، عدي عبادي، منع إدخال القردة الى داخل المحافظة، كإجراء احترازي لمنع تفشي مرض جدري القردة الذي بدأ بالانتشار في عدة بلدان من العالم.
 
العبادي اكد اليوم الاربعاء (25 ايار 2022)، بأن "المستشفى البيطري في نينوى وبالاستناد الى الى التعليمات الصادرة من دائرة في بغداد، قرر منع إدخال أي نوع من القردة الى المحافظة، وذلك كإجراء وقائي لمنع انتشار جدري القردة".
 
جدري القردة، هو مرض نادر متوطن في غرب إفريقيا وعادة ما تكون أعراضه الحمى وآلام العضلات وتضخم الغدد اللمفاوية وطفح جلدي على اليدين والوجه.
 
وأكد مدير المستشفى البيطري في نينوى انه، حتى الآن، لم يتم تسجيل اي إصابة بجدري القردة لا في نينوى ولا في العراق، وسيتم من الآن فصاعداً مصادرة أي قرد يتم إدخاله للمحافظة، كما سيتم إبعاد القردة الموجودة داخل المحافظة لأماكن يتعذر فيها اقترابها من الناس أو مخالطتها للأفراد بشكل اعتيادي.
 
وفقا لتقارير منظمة الصحة العالمية، تختفي أعراض الإصابة بجدري القردة خلال اسبوعين الى أربعة اسابيع، واعلنت المنظمة السبت (21 ايار 2022) وصول عدد المصابين بجدري القردة الى 80 شخصاً في 11 دولة بأنحاء العالم، وإجراء الفحوصات والتدقيق لـ 50 شخصاً هناك شكوك بإصابتهم بالمرض.