عودة 34 أسرة من مخيمات إقليم كوردستان إلى نينوى

عودة 34 أسرة من مخيمات إقليم كوردستان إلى نينوى

أعلن وزير الهجرة والمهجرين بالوكالة، عثمان الغانمي، عن عودة 162 نازحاً من مخيمات إقليم كوردستان إلى مناطق سكناهم الأصلية في محافظة نينوى.
 
وفي بيان صادر عن وزارة الهجرة والمغتربين،  السبت (2 نيسان 2022)، ذكرت فيه "عودة 162 نازحاً من مخيمات اقليم كردستان في محور الخازر ومخيم حسن شام، شرقي الموصل إلى محافظة نينوى".
 
وأشار البيان إلى أن هذه الخطوة تأتي "ضمن خطة الطوارئ التي تنظمها وزارة الهجرة والمهجرين لإعادة النازحين طوعاً لمناطقهم الاصلية واغلاق ملف النزوح".
 
قامت كوادر وزارة الهجرة والمهجرين، بإعادة دفعة جديدة من النازحين، بواقع 34 أسرة من محور الخازر ومخيم حسن شام إلى مناطقهم في (حي الانتصار، تل الرمان، الهرمات، رجم حديد، العبور، تلعفر، بعشيقة، النهروان، حي البكر، الكرامة، ناحية الشورة، موصل الجديدة، وفقاً للبيان.
 
الهجرة لفتت إلى أن تلك الأسر، عادت لمناطقها، بعد إتمام التدقيق الأمني لهم، بالتنسيق مع القوات الأمنية والحكومات المحلية، مضيفة أنه "قد جرى إيصالهم الى مناطق سكناهم الاصلية مع أمتعتهم كافة".
 
تسعى محافظة نينوى، الى إيجاد آلية مناسبة لإعادة جميع النازحين إلى مناطقهم بعد ثماني سنوات قضوها في المخيمات، المقدرين بآلاف النازحين الموزعين على 26 مخيماً في إقليم كوردستان.
 
يشار إلى أن وزارة الهجرة أغلقت عشرات مخيمات النزوح مطلع العام الماضي، في ديالى، والأنبار، وكركوك، ونينوى.
 
وسبق أن اجتمع وفدان من حكومتي العراق وإقليم كوردستان، في أربيل، لبحث سبل تسهيل عودة النازحين إلى مناطقهم.
 
وجاء في بيانهم أنه "تقرر تشكيل لجنة مشتركة من الأمانة العامة لمجلس الوزراء ومركز التنسيق المشترك للأزمات التابع لوزارة داخلية إقليم كوردستان، بهدف عودة النازحين من محافظتي أربيل ودهوك إلى نينوى وفتح الطرق تسهيلاً للعودة إضافة إلى زيادة الحركة التجارية بين تلك المحافظات".