مفوضية الانتخابات تتوعد المخالفين بنشر الدعايات

مفوضية الانتخابات تتوعد المخالفين بنشر الدعايات

حذرت المفوضية العيا للانتخابات من مجموعة أساليب يتم اعتمادها في نشر وتثبيت الدعايات الانتخابية، متوعدة باجراءات تطال الكتل والكيانات السياسية المخالفة لتعليماتها بهذا الشأن .
 
المفوضية أوردت في بيان لها ، مجموعة من التعليمات الخاصة بتثبيت الدعايات الانتخابية ومنها "منع استخدام اللواصق مثل الصمغ والغراء وعدم تثبيت لوحات الدعاية على قطع الدلالة المرورية للطرق العامة، بالاضافة الى عدم استخدام مادة الاسمنت في تثبيت اللوحات الانتخابية في الحدائق العامة والجزرات الوسطية للشوارع والارصفة".
 
كما نصت تعليمات المفوضية على "عدم استخدام جدران ومباني الدوائر الحكومية والمدارس والجامعات والجوامع والحسينيات والأماكن المقدسة والجسور والأماكن التراثية والأثرية والنصب والتماثيل لنشر إعلانات الأحزاب والمرشحين ضمن الحملة الانتخابية".
 
وحذرت المفوضية المخالفين من تعرضهم لـ"الرد القانوني والذي يتضمن فرض الغرامات المالية"، مبينةً ان "الحزب الذي يمتنع عن سداد الغرامات سيتم استقطاعها من التأمينات المقدمة منهم لدى المفوضية".
 
وسيشارك في الانتخابات 110 أحزاب سياسية و22 تحالفاً انتخابياً، وقامت المفوضية العليا المستقلة للانتخابات بدعوة 76 سفارة ومنظمة أجنبية لمراقبة العملية الانتخابية المقبلة.
 
يذكر أن المفوضية العليا المستقلّة للانتخابات أشارت إلى أن عدد الذين يحق لهم المشاركة والتصويت في الانتخابات البرلمانية العراقية المقبلة، يبلغ 24 مليوناً و29 ألف و927 شخصاً، في حين يتنافس 3523 مرشحاً عن 83 دائرة انتخابية على 329 مقعداً في البرلمان.