الإعلام الأمني يعلن ضبط منصة لإطلاق الصواريخ غربي نينوى

الإعلام الأمني يعلن ضبط منصة لإطلاق الصواريخ غربي نينوى


أعلنت خلية الإعلام الأمني ضبط منصة لإطلاق الصواريخ واعتدة غربي نينوى.

وذكرت الخلية في بيان اليوم الخميس (20 أيار 2021) أنه استناداً الى معلومات دقيقة قدمتها مديرية الاستخبارات العسكرية في وزارة الدفاع حول وجود منصة لإطلاق الصواريخ وعبوات وقنابر في قرى الهلوم وسحل الحمد بقضائي تلعفر والحضر التابعة لمحافظة نينوى. 

وتمكنت مفارز الاستخبارات العسكرية في الفرقة 15 وقوة مساندة من الفوج الثالث لواء المشاة 21 والفوج الثاني لواء المشاة 73، وبالتنسيق مع استخبارات قيادة عمليات غربي نينوى من التحرك على الأهداف وفقاً للبيان.

وعن تفاصيل العملية أوضحت أنه تم خلال التحرك ضبط منصة لاطلاق الصواريخ وعشرة قنابر هاون عيار 60 ملم وثلاث عبوات ناسفة مختلفة الاشكال"، مشيرةً إلى "قيام مفارز هندسة الفرقة المرافقة للقوة برفع المواد وتفجيرها تحت السيطرة ودون حادث يذكر".

وتنشط في الفترة الأخيرة عملية إطلاق صواريخ على مطار بغداد، والسفارة الأميركية في العاصمة العراقية، وبعض الأماكن التي تتواجد فيها قوات التحالف.