الصحة العراقية تلوح بفرض الإغلاق التام خلال رمضان وتحذر من موجات كورونا جديدة

الصحة العراقية تلوح بفرض الإغلاق التام خلال رمضان وتحذر من موجات كورونا جديدة

أعلن وزير الصحة العراقي، حسن التميمي، احتمال فرض الإغلاق التام خلال شهر رمضان الذي يحل بعد أيام من الآن، مشيراً في الوقت ذاته إلى خطورة ظهور موجات جديدة من فيروس كورونا في البلاد.

ونقلت وكالة الأنباء العراقية عن التميمي قوله إن "جميع الخيارات من اغلاق تام وغيرها واردة خلال رمضان"، مبيناً أن "أعداد الإصابة بكورونا ارتفعت 16% من عدد الفحوصات". 

وتابع: "نحذر من موجات كورونا جديدة قد تضرب العراق".

وبشأن استيراد لقاحات كورونا، أشار التميمي إلى استكمال اجراءات توفير 21 مليوناً ونصف المليون جرعة لقاح، مبيناً أن الأسبوع المقبل ستكون هناك ثلاثة لقاحات متاحة أمام المواطن. 

واليوم الخميس، سجل العراق 7817 إصابة جديدة، و34 وفاة بفيروس كورونا خلال الـ24 ساعة الماضية، كما اكتسب 4883 مصاباً الشفاء، إلى جانب تلقي 126791 مصاباً اللقاح.

وبهذا يصل عدد المصابين بفيروس كورونا في البلاد حتى الآن إلى 903439، شفي منهم 799327، وتوفي 14606 آخرون.

وفرضت الحكومة العراقية في شباط الماضي حظر تجول ليلي في أيام الإثنين والثلاثاء والأربعاء والخميس من كل الأسبوع وحظر تجول تاماً في العطلات الأسبوعية أي أيام الجمعة والسبت والأحد بعد زيادة حادة في حالات الإصابة بكورونا. 

ووصل إلى العراق 336 ألف جرعة من لقاح طورته شركة "أسترازينيكا" البريطانية السويدية للوقاية من كورونا و50 ألف جرعة من لقاح "سينوفارم" الصيني في آذار الماضي.