حاكم دبي محمد بن راشد يستجيب لمناشدة أم عراقية لعلاج طفلتها

حاكم دبي محمد بن راشد يستجيب لمناشدة أم عراقية لعلاج طفلتها
استجاب نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، محمد بن راشد، لنداء أم عراقية، بالتكفل  بكامل نفقات علاج طفلة طفلتها المصابة بمرض نادر.

وأعلنت أسرة الطفلة لافين إبراهيم جبار محمد التي تعاني مرض ضمور العضلات النادر عالمياً عن الأمر، أن "الاستجابة للنداء الإنساني كانت سريعة جداً، والتسهيلات التي قدمت لنا غير عادية، سواء لاستقدامنا أوبعد الوصول، نجد من يساعدنا في كل شيء، ويسهّل لنا الأمور كافة، وهناك من يرافقنا، ويقوم على أمورنا"، وفق الصحف الإماراتية.

وقالت أم لافين، مسار منذر "عرفت بمرض ابنتي، وهي في عمر 5 أشهر، حيث لاحظت أن حركتها غير طبيعية، ولا تستطيع الحركة مطلقاً، مقارنة بما يمكن قيام الأطفال به في هذا العمر".

وكانت منذر  قامت بتوجيه نداء إنساني لحاكم دبي محمد بن راشد آل مكتوم، ليساعدها على علاج ابنتها، حيث تحتاج إلى حقنة، وهو الحل الطبي الأنسب لعلاج ضمور العضلات لدى الأطفال.

ونجحت والدة الطفلة في خلق حملة على وسائل التواصل الاجتماعي، لنشر قصة ابنتها والحصول على المساعدة في تأمين العلاج.
وبالفعل، تكفل الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم بعلاج الطفلة، إذ بدأت رحلة علاج في مستشفى الجليلة التخصصي للأطفال في دبي، بتكلفة تصل إلى 8 ملايين درهم، وهو ثمن عقار طبي مبتكر عبارة عن حقنة واحدة، يعد الأغلى في العالم.