أوميد خوشناو: سأبذل قصارى جهدي لزيادة تنمية أربيل ودوام ازدهارها

أوميد خوشناو: سأبذل قصارى جهدي لزيادة تنمية أربيل ودوام ازدهارها
أكد محافظ أربيل الجديد أوميد خوشناو أنه سيبذل قصارى جهده ليكون في مستوى طموح المواطنين وتوقعاتهم، لزيادة تنمية أربيل ودوام ازدهارها.
 
وذكر بيان صادر عن المكتب الإعلامي لرئيس حكومة إقليم كوردستان مسرور بارزاني، اليوم السبت (20 شباط 2021) أن "رئيس حكومة إقليم كوردستان مسرور بارزاني، استقبل اليوم السبت محافظ أربيل الجديد أوميد خوشناو، وفي مستهل اللقاء، قدم رئيس الحكومة للمحافظ خالص تهانيه بمناسبة توليه منصبه الجديد، متمنياً له النجاح والتوفيق في أداء مهامه".
 
وشدد رئيس الحكومة على "ضرورة خدمة سكان أربيل ولاسيما مكوناتها المختلفة بصورة عادلة، وبالأخص الطبقة الفقيرة من المجتمع وذوي الدخل المحدود"، مشيراً إلى أنه سيدعم المحافظ الجديد بكافة السبل لإنجاح مسيرته بهدف خدمة المواطنين على أتم وجه.
 
من جانبه، وشكر محافظ أربيل، رئيس الحكومة على دعمه، وطمأنه بأنه سيبذل قصارى جهده ليكون في مستوى طموح المواطنين وتوقعاتهم لزيادة تنمية أربيل ودوام ازدهارها، حسب البيان.

 

 
وصوّت مجلس محافظة أربيل، يوم الإثنين (8 شباط 2021)، على اختيار مرشح الحزب الديمقراطي الكوردستاني أوميد خوشناو، في منصب المحافظ الـ42، حيث أدى اليمين القانونية، بعد ثلاثة أشهر من وفاة المحافظ السابق، فرست صوفي بفيروس كورونا.
 
وفاز أوميد خوشناو بالمنصب متقدماً على مرشحَين آخرين حيث حصل على أصوات 18 عضواً في المجلس من أصل 23 عضواً حضروا الجلسة.
 
وقال خوشناو قبل تنصيبه إن "المهم هو أن تجري العملية بشكلها الديمقراطي، وأن يعمل الفائز بين المرشحين الثلاثة على خدمة أربيل، وعن نفسي فأنا سأعمل جاهداً لتنفيذ برنامج عمل حكومة إقليم كوردستان".
 
وفي 18 تشرين الثاني 2020، توفي محافظ أربيل السابق، فرست صوفي إثر إصابته بفيروس كورونا، ليتولى نائبه هيمن قادر، تسيير مهام المحافظ وكالةً.
 
وفي 2 شباط الجاري، كشفت رووداو عن ترشيح رئيس كتلة الحزب الديمقراطي الكوردستاني في برلمان كوردستان، أوميد خوشناو لمنصب محافظ أربيل.
 
ويتألف مجلس محافظة أربيل من 30 عضواً على النحو التالي: 12 عضواً من الحزب الديمقراطي، و6 من كتلة الاتحاد الوطني (أعلن أحدهم انشقاقه)، و4 حركة التغيير (أعلن أحدهم انشقاقه)، عضوان من الجماعة الإسلامية، عضو من الاتحاد الإسلامي الكوردستاني، 5 أعضاء من المكون التركماني والمسيحي.
 
وفي 3 شباط الجاري، فتح مجلس المحافظة، باب الترشح لمنصب المحافظ رسمياً وبلغ عدد المتقدمين للمنصب ثلاثة أشخاص وهم أوميد خوشناو، والمرشحان المستقلان المحاميان أوميد بالاني وصدر الدين قادر.