تركيا تبدي استعدادها لدعم الجيش العراقي: ليست لدينا أي مطامع

تركيا تبدي استعدادها لدعم الجيش العراقي: ليست لدينا أي مطامع

أكد وزير الدفاع التركي خلوصي أكار، استعداد بلاده لدعم الجيش العراقي عبر مشاركة المعلومات والخبرات.
 
جاء ذلك في كلمة خلال "مناورات شتاء 2021" التي تجريها القوات المسلحة التركية ونظيرتها الأذربيجانية في ولاية قارص شرقي تركيا.
 
وقال أكار: "مستعدون لدعم الجيش العراقي عبر مشاركة المعلومات والخبرات التي نمتلكها على صعيد حلف شمال الأطلسي"، مضيفاً أنه "يجب أن نكون مستعدين لجميع أنواع التهديدات والمخاطر"، وفقاً للأناضول.

 

وأوضح أن "القوات المسلحة التركية والأذربيجانية تمتلكان القوة لتنفيذ كافة أشكال المهام الموكلة إليهما، برا وجوا وبحرا، صيفا وشتاءً".
 
وأشار أن قوات بلاده أطلقت عملية "مخلب النسر2" ضد "حزب العمال الكوردستاني داخل العراق، بهدف تدمير ملاجئ الإرهابيين وضمان أمن المنطقة".
 
وتابع: "سنخلص بلدنا وشعب العراق الشقيق من ويلات الإرهاب. كفاحنا مستمر بعزم وإصرار".
 
"تركيا تحترم الوحدة السياسية والسيادة العراقية"، وفقاً لأكار الذي أشار إلى أنهم يواصلون العمليات العسكرية بتنسيق مع الأصدقاء والحلفاء.
 
وأكد أنه "ليس لتركيا أي مطامع في أراضي الدول المجاورة، وأن ما تقوم به من أعمال هو لحماية حدودها وأمن شعبها ومصالحها".
 
وذكر أنه تم تنفيذ بعض الأنشطة مع حلف شمال الأطلسي "ناتو" في العراق، وأنه سيتم توطيد وتعزيز العلاقات الثنائية معها.
 
وتابع أنه "يمكن إجراء مناورات مشتركة، وتم مناقشة التدابير الإضافية التي يجب اتخاذها فيما يتعلق بالصناعات الدفاعية والإمداد، وسنواصل التفاوض".