الداخلية العراقية توقع خطاباً لدعم الجهاز الاستخباري مع الخارجية البريطانية

الداخلية العراقية توقع خطاباً لدعم الجهاز الاستخباري مع الخارجية البريطانية

وقَّعت وزارة الداخلية العراقية، خطاباً مع الخارجية البريطانية لدعم الجهاز الاستخباري.

وذكر بيان للوزارة ، اليوم الخميس (3 كانون الأول 2020)، أن المديرية العامة لمكافحة الإرهاب، وقعت خطاب إعلان النوايا مع وزارة الخارجية والتنمية البريطانية بحضور،  وزير الدولة لشؤون الشرق الأوسط وشمال أفريقيا جميس كليفرلي، وبرعاية وحضور وزير الداخلية عثمان الغانمي.

البيان أشار، إلى أن "توقيع الخطاب جاء بتنسيق من مديرية الشرطة الدولية والعربية في وزارة الداخلية لتعزيز التعاون الدولي الأمني، وتدعيم الجهاز الاستخباري، وتعزيز التعاون المشترك".

وأكد الغانمي على هامش البروتوكول، وفقاً للبيان، "أهمية العمل لتجفيف منابع الإرهاب ومكافحة الجريمة بمختلف صورها وتبادل والخبرات".

وكان وزير القوات المسلحة البريطاني، جيمس هيبي، أكد لرئيس أركان الجيش العراقي عبد الأمير رشيد يارالله مواصلة بلاده بمساعدة وتدريب القوات العراقية، حيث ذكر بيان صادر عن وزارة الدفاع  أن يار الله استقبل وزير القوات المسلحة البريطانية جيمس هيبي والوفد المرافق له، لبحث ومناقشة عدد من القضايا الحيوية التي تخص التعاون العسكري وبقية المجالات بين الجانبين.

وأشاد يار الله بـ "الدور الكبير" للمملكة المتحدة في تقديم الدعم والتدريب للقوات الامنية، بدوره أشاد وزير القوات المسلحة البريطانية بقدرات الجيش العراقي والمستوى الذي وصل اليه "كقوة كبيرة" بين جيوش العالم المتطورة، مؤكداً على التزام المملكة المتحدة بمواصلة الدعم والمساعدة للقوات العراقية في مجال التدريب وكسب الخبرات والاستشارة.