أحمد ملا طلال يعلن رسمياً استقالته من منصبه

أحمد ملا طلال يعلن رسمياً استقالته من منصبه
أعلن أحمد ملا طلال، اليوم الخميس، رسمياً استقالته من منصب المتحدث باسم رئيس الوزراء العراقي، مصطفى الكاظمي، عازياً ذلك إلى وجود "فهم مغاير".

وقال طلال في منشور على فيسبوك "كانت مَهمّةً دقيقةً وحسّاسة، كلّفني بالتصدّي لها رجلٌ وطنيّ، صادقُ النوايا، يسعى إلى تحقيقِ مشروعٍ طَموحٍ بمعيّةِ فريقٍ جريءٍ متحمّسٍ مخلص، له فهمَه للواقع، ‏فكانَ فَهمي مُغايرًا".

وكان أحمد ملا طلال يعمل في المجال الإعلامي مذيعاً للبرامج السياسية لسنوات قبل توليه المنصب.

وأردف قائلاً: " سأبقى مستمرًا في خدمةِ بلدي وقضيّتي، من مكانٍ وفي مجالٍ آخرَين،‏ تلك هي الحكاية".

ويوم الثلاثاء الماضي، وبعد انتهاء جلسة مجلس الوزراء العراقي، عقد وزير الثقافة حسن ناظم، المؤتمر الصحفي الأسبوعي المعتاد بصفته متحدثاً باسم مجلس الوزراء، خلفاً لملا طلال.

وفي 23 حزيران الماضي، قرر رئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي تعيين الإعلامي أحمد ملا طلال ناطقاً باسمه  حيث عرف بكونه محاوراً سياسياً ومنتقداً لأداء الحكومات السابقة.