وثيقة.. توجيه رسمي بإنهاء أعمال لجنة التعديلات الدستورية البرلمانية

وثيقة.. توجيه رسمي بإنهاء أعمال لجنة التعديلات الدستورية البرلمانية
وجه النائب الثاني رئيس مجلس النواب العراقي بشير الحداد، اليوم الخميس، بإنهاء أعمال  إنهاء أعمال اللجنة المؤقتة لإقتراح التعديلات الدستورية في البرلمان، بعد مرور أكثر من 8 أشهر على عمرها القانوني.

وأفاد المكتب الإعلامي لنائب رئيس مجلس النواب العراقي في بيان  بأن الحداد وجه خطاباً رسمياً إلى اللجنة المؤقتة لاقتراح التعديلات الدستورية بغرض إنهاء أعمال اللجنة نظراً لإنتهاء المدة المتاحة خلال أربعة أشهر من تاريخ تشكيل اللجنة، والمدد التعويضية الأخرى التي منحت للجنة ومرور أكثر من عام على تشكيلها.

وشكلت هذه اللجنة بالأمر النيابي المؤرخ في 3 تشرين الثاني 2019 وهي ثاني لجنة تشكل بالغرض ذاته بعد تشكيل لجنة مماثلة في رئاسة الجمهورية. 

ودعا الحداد رئيس وأعضاء اللجنة المؤقتة للتعديلات الدستورية بتقديم تقرير نهائي بالتفصيل حول ما تم إنجازه من أعمال ونشاطات اللجنة طيلة الفترة السابقة وتدوين المقترحات لإتخاذ مايلزم من إجراءات بهذا الخصوص.

ومؤخراً فشلت اللجنة المؤقتة لإقتراح التعديلات الدستورية في عقد اجتماعاتها بسبب الخلافات بين الكتل السياسية حول عدة مواد ومنها المادة 140 من الدستور المتعلقة بالمناطق المتنازع عليها.

وقال عضو اللجنة ورئيس كتلة الرافدين النيابية يونادم كنا إن "الكتل السياسية أقرب الى الانقسام من التوافق، وهناك اختلافات عميقة لدرجة تولد الشك في القدرة على الوصول الى درجة التصويت على التعديل في البرلمان"، مبيناً أن هناك فقرات مختلفاً عليها داخل اللجنة ومنها طبيعة النظام، هل هو رئاسي او برلماني، والمادة 140، وتقاسم السلطة والثروة.