الكاظمي: الحكومة ستعمل بكل إمكانياتها لإجراء الانتخابات بموعدها المقرر

الكاظمي: الحكومة ستعمل بكل إمكانياتها لإجراء الانتخابات بموعدها المقرر
أكد رئيس مجلس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي، اليوم الخميس، (13 آب 2020) خلال لقائه بأعضاء مفوضية الانتخابات بحضور عدد من الوزراء والقيادات الأمنية، أن الحكومة ستعمل بكل إمكانياتها لإجراء الانتخابات بموعدها المقرر.
 
وعقد رئيس الحكومة مصطفى الكاظمي، اليوم الخميس، اجتماعاً مع رئيس وأعضاء مجلس المفوضية العليا المستقلة للانتخابات، بحضور عدد من الوزراء والقيادات الأمنية، لبحث التحضيرات الفنية لإجراء الانتخابات المبكرة في موعدها المقرر، في السادس من حزيران من العام المقبل.
 
وفي 31 تموز الماضي، حدد الكاظمي يوم 21 حزيران 2020 موعداً لإجراء الانتخابات البرلمانية.
 
وأكد الكاظمي أن الحكومة الحالية عازمة على إجراء الانتخابات في الموعد الذي أقرّته، انطلاقاً من كونها "مطلباً جماهيرياً، وتنسجم مع توجيهات المرجعية الرشيدة، ورغبة القوى السياسية، فضلا عن كونها من أولويات البرنامج الحكومي، وهي ملتزمة به".
 
وأبدى رئيس الجمهورية، برهم صالح، اليوم الثلاثاء، (4 آب 2020)، ترحيبه بالموعد الذي حدده رئيس الوزراء العراقي، مصطفى الكاظمي لإجراء الانتخابات المبكرة، بالقول إن "الأزمة السياسية لا تحتمل التسويف"، مبيناً أنه في حال تقديم الحكومة مقترحاً لحل البرلمان، فإنه سيوافق على رفعه إلى مجلس النواب، لغرض عرضه للتصويت.
 
الكاظمي حثّ مفوضية الانتخابات على تكثيف جهودها لاستكمال تحضيراتها للانتخابات، وشدد على أن الحكومة ستعمل بكل إمكانياتها من أجل إجراء الانتخابات في موعدها المقرر، كما وجّه جميع الوزارات والدوائر بتذليل العقبات وتسهيل الإجراءات اللازمة أمام المفوضية العليا المستقلة، للعمل بكل الإمكانيات لإجراء الانتخابات في موعدها.