300 ألف شخص باتوا مشردين في العاصمة اللبنانية بعد الانفجار

300 ألف شخص باتوا مشردين في العاصمة اللبنانية بعد الانفجار


أعلن محافظ بيروت مروان عبود  اليوم الأربعاء، (5 آب 2020) أن نحو 300 ألف شخص باتوا مشردين في العاصمة اللبنانية، التي طال الدمار الناتج عن انفجار مرفأ بيروت الثلاثاء نحو نصف مساحتها، متسبباً بأضرار تتخطى كلفتها ثلاثة مليارات دولار.

وقال عبود لوكالة فرانس برس "أعتقد أن هناك بين 250 و300 ألف شخص باتوا من دون منازل، منازلهم أصبحت غير صالحة للسكن"، مشيراً إلى أنه يقدر كلفة الأضرار بما بين ثلاثة وخمسة مليارات دولار، بانتظار أن يصدر عن المهندسين والخبراء التقارير النهائية. وقال "نحو نصف بيروت تضرر أو تدمر. إنه وضع كارثي لم تشهده بيروت في تاريخها".

وهزّ انفجار في مرفأ بيروت كلّ أنحاء العاصمة وطالت أضراره كلّ الأحياء وصولاً إلى الضواحي، وتساقط زجاج عدد كبير من المباني والمحال والسيارات. وأفاد أشخاص في جزيرة قبرص المواجهة للبنان عن سماع دوي الانفجار أيضاً.