فرنسا: بشرى سارة للجماهير بشأن العودة للملاعب

فرنسا: بشرى سارة للجماهير بشأن العودة للملاعب
قررت الحكومة الفرنسية اليوم السبت، السماح للجماهير بالعودة إلى ملاعب كرة القدم.وفي ظل تخفيف إجراءات العزل والإغلاق المفروضة في البلاد لاحتواء العدوى بفيروس (كورونا) المستجد، يبدأ عودة الجمهور للملاعب من جديد، بداية من 11 تموز/يوليو المقبل.وفي البداية سيسمح بحضور 5000 شخص فقط على أقصى تقدير في الملعب على أن يسمح بزيادة العدد في وقت لاحق خلال الصيف مع انطلاق الموسم في الثلث الأخير من آب/أغسطس المقبل، وفق ما نقلت وكالة أنباء (رويترز).وبهذا فإنه أصبح من الممكن إقامة المباراة النهائية لكأس فرنسا ونهائي كأس رابطة المحترفين بحضور الجمهور الذي سيكون بوسعه أيضا حضور مباريات ودية للأندية في إطار الاستعداد للموسم الجديد.وقالت الحكومة الفرنسية: "ستتم مراجعة الوضع الوبائي في البلاد في منتصف يوليو للنظر في إمكانية مزيد من التخفيف في النصف الثاني من أغسطس".وأضافت: "وبناء على التقييم الجديد للوضع الوبائي في البلاد فربما يتم تخفيف القيود بصورة أكبر مع بدء العام الدراسي الجديد".وبسبب العدوى والتوقف ألغي الدوري الفرنسي رسميا في 30 نيسان/إبريل الماضي وتوج باريس سان جيرمان بطلا بينما استؤنفت مباريات الدوري في ألمانيا وإنجلترا وإسبانيا في وقت سابق من الشهر الجاري في حين ستعود مباريات دوري إيطاليا في وقت لاحق من يوم السبت.